06 عمليات جراحية لإستبدال كامل للركبة بمفصل إصطناعي كللت بالنجاح بالمركز الإستشفائي إبن باجة تازة + خمس فيديوهات

 نشر في: 18 نوفمبر 2019 / 22:02 

جمال بلـــة / محمد باها

نجح فريق طبي متخصص في جراحة العظام والمفاصل بالمركز الإستشفائي إبن باجة تازة من إجراء 06 عمليات جراحية تكللت بالنجاح، باستبدال كامل للركبة، بمفصل إصطناعية ( Prothése total du genou)، تحت اشراف المديرية الجهوية للصحة بجهة فاس- مكناس، يوم 15  نونبر 2019، وتعتبر من العمليات الجراحية المعروفة في مجال جراحة العظام، والتي كانت في أغلب الأحيان تستدعي السفر إلى الخارج، تميز بإجرائها المركز الإستشفائي إبن باجة تازة، بوجود طاقم طبي متخصص، وتجهيزات طبية حديثة ومتقدمة، إلى جانب توفير المفاصل الصناعية بالمجان.

وتهدف عملية استبدال مفصل الركبة الى علاج تآكل الغضروف في مفصل الركبة، الذي يحدث غالبا نتيجة لالتهاب المفاصل المزمن، الذي يؤدي الى تحديد قدرة المريض على تحريك مفصل الركبة، وتعتمد العملية على إستبدال المفصل المصاب بمفصل ركبة إصطناعي، ويتم اٍجراء هذه العملية للمرضى الذين لا تتحسن حالتهم بمساعدة العلاج أو استخدام الأدوية المضادة للاٍلتهاب، وعندما لا يكون بوسع المريض مزاولة نشاطاته اليومية مما يؤثر سلبا على حياة المريض، وقبل اٍجراء عملية استبدال مفصل الركبة، يتم ارسال المريض لاجراء فحوصات، حسب الحاجة،

ولإنجاح هذه المبادرة النبيلة الهادفة إلى خدمة صحة المواطن، تجندت إدارة المركز  الإستشفائي إبن باجة تازة، لبلوغ صفر موعد، وتحقيق هدف تقليص الفترة الطويلة للمواعيد الخاصة بالجراحة، والتي تستهدف جميع المرضى الذين يلجون للمستشفيات العمومية، والذين تتطلب حالتهم الصحية إجراء عمليات جراحية، مع إعطاء الأولوية للمرضى الذين يخضعون لنظام المساعدة الطبية (الراميد)، تنفيذا للتعليمات السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده، الرامية إلى توفير الرعاية الصحية اللازمة للساكنة بكل ربوع المملكة، وإلى ضمان الاستجابة الملائمة للحاجيات من الخدمات الصحية، وتحسين التكفل بالمرضى بالمركبات الجراحة وتجويد التدخلات ما قبل وما بعد العمليات الجراحية، ومن جهة أخرى تحسين الخدمات الاستشفائية المقدمة للمواطن، لتعزيز ثقته في المنظومة الصحية الاستشفائية.

ولتحقيق هذا الإنجاز شارك في اجراء العمليات الجراحية طاقم مكون من :

4 اطباء متخصصين في جراحة العظام و المفاصل (3 اطباء مغاربة و طبيب من البعثة الصينية)

3 اطباء في التخدير والانعاش (2 اطباء مغاربة و طبيب واحد  من البعثة الصينية )

4 ممرضين في التخذير

10 ممرضين متعددي الاختصاصات

طاقم للتتبع مكون من مدير المستشفى و رؤساء الاقطاب وقسم الجراحة والمركب الجراحي و الصيانة.

وقد تمت 06 العمليات الجراحية التي استغرقت حوالي  ( 10 ساعات ) في ظروف آمنة تحت إشراف فرق طبية وتمريضية وإدارية، وخلفت هذه المبادرة في كل مراحلها ارتياحا واستحسانا كبيرا لدى المرضى وأفراد أسرهم.

اظهار المزيد في صحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *