وفد ممثل لمدينة تازة في مراسيم إستقبال ضيف المملكة المغربية الشريفة قداسة البابا فرانسيس.

جمال بلــــة

لاستقبال الضيف قبل قدومه، والترحيب به عند وصوله أثر بالغ على نفسيته، ومشاعره، وذلك من إكرامه، واحترامه وتقديره، وكان عليه الصلاة والسلام يستقبل ضيوفه بحفاوة، ويرحب بهم بحرارة.

بمقر العمالة، أشرف السيد مصطفى المعزة عامل صاحب الجلالة على إقليم تازة إلى جانبه السيد رئيس الشؤون الداخلية، والسيد الكاتب العام للعمالة، والسيد الباشا، والسادة قياد المقاطعات الحضرية بالمدينة، على إعطاء الإنطلاقة للوفد الممثل لمدينة تازة، في مراسيم إستقبال ضيف المملكة المغربية الشريفة قداسة البابا فرانسيس.

الوفد تضمن ممثلون للإقليم بالبرلمان وبعض الأعضاء للمجلس الإقليمي، رؤساء المجالس الترابية، وممثلو المجتمع المدني بالإقليم.

وقد عبر الممثلون للإقليم في مراسيم الإستقبال عن سعادتهم بتشريفهم بهذه المهمة النبيلة، كما شكروا الجميع على حسن التنظيم والتدبير المحكم ذهابا وإيابا.

بدعوة من الملك محمد السادس نصره الله وأيده، حل بمطار الرباط – سلا  البابا فرانسيس، يوم السبت 30 مارس 2019، بالمغرب في زيارة رسمية للمملكة، حيث وجد في استقباله جلالة الملك محمد السادس، الذي كان مرفوقا بولي العهد الأمير مولاي الحسن، والأمير مولاي رشيد.

احتشد سكان مدينتي سلا والرباط، وفعاليات مدنية وسياسية من مختلف مناطق المغرب، على طول المسار، الذي قطعه موكبا الملك وقداسة البابا، وشارك في استقبال بابا الفتكان الوفد الممثل لمدينة تازة.

و ترأس الملك محمد السادس، بباحة مسجد حسان بالرباط، حفل استقبال رسمي على شرف قداسة البابا فرانسيس.

ولدى وصول موكبيهما لباحة مسجد حسان، تقدم صاحب الجلالة الملك محمد السادس وقداسة البابا فرانسيس لتحية العلم على نغمات النشيدين الوطنيين للبلدين، بينما كانت المدفعية تطلق 21 طلقة ترحيبا بمقدم رئيس الكنيسة الكاثوليكية.

إثر ذلك، استعرض الملك محمد السادس وضيفه الكبير، تشكيلة من الحرس الملكي أدت التحية، قبل أن يتقدم للسلام على قداسة البابا فرانسيس كل من رئيس الحكومة، ورئيسا مجلسي النواب والمستشارين، ووزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان، ومستشارو صاحب الجلالة، ووزير الداخلية، ووزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، ووزير الأوقاف والشؤون الإسلامية.

كما تقدم للسلام على رئيس الكنيسة الكاثوليكية، الرئيس الأول لمحكمة النقض، والوكيل العام للملك لدى هذه المحكمة، والأمين العام للمجلس العلمي الأعلى، ومدير الكتابة الخاصة لصاحب الجلالة، والحاجب الملكي، والناطق الرسمي باسم القصر الملكي مؤرخ المملكة، وعمداء السلك الديبلوماسي المعتمد بالرباط، ورؤساء الكنائس.

وتقدم للسلام على قداسة البابا أيضا، الجنرال دو كور دارمي المفتش العام للقوات المسلحة الملكية، والجنرال دو كور دارمي قائد الدرك الملكي، والجنرال دو ديفيزيون مفتش القوات الملكية الجوية، والجنرال دو بريكاد مفتش البحرية الملكية، والجنرال دو بريكاد رئيس المكتب الثالث بالقيادة العليا للقوات المسلحة الملكية، والمدير العام للأمن الوطني ولمراقبة التراب الوطني، والمدير العام للدراسات والمستندات.

حيث تم حضور الوفد الممثل لمدينة تازة ضمن الوفود الممثلة لباقي المدن المغربية للإستماع إلى الخطاب الملكي السامي، وإلى خطاب قداسة البابا.

اظهار المزيد في آخر الأخبار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *